الجمعة، 20 يوليو، 2012

البرمجة في رمضان

البرمجة في رمضان
أنا من الناس ضعاف الأجسام الذين لا يستطيعون القيام بأي عملٍ بدنيٍ في شهر رمضان، و الحقيقة أن الصيام هو العبادة الأثقل عليَّ علي الإطلاق. و قد قمتُ في العام الماضي بأخذ رمضان كله إجازةً من العمل لهذا السبب.
المهم أنني بسبب العطش و الإجهاد البدني و عدم القدرة علي التركيز في نهار رمضان وضعتُ قواعد عامة أسير عليها في عملي في هذا الشهر الفضيل. و منها:
  • نهار رمضان مخصصٌ للاختبارات و للتنقيح debugging؛ لأنهما لا يحتاجان إلي ابتكار خوارزماتٍ algorithms للبرنامج مثل حالة إضافة الخصائص الجديدة. و يكفي قليلٌ من التركيز للقيام بهما علي نحوٍ مقبول (و إن كان غير ممتاز).
  • ليل رمضان إما أن أكون قادراً فيه علي إضافة خصائصٍ جديدةٍ للبرنامج فأقوم بالتركيز علي هذا، و إما أن أكون مجهداً فأُكمل الاختبارات و التنقيحات كالنهار بالضبط.
  • لو قل الشعور بالإجهاد و العطش في النصف الثاني من رمضان فسأتوقف عن التنقيحات قدر الاستطاعة و أقوم بدوراتٍ متجددة من (زيادة خصائص جديدة، اختبار الخصائص الجديدة المضافة).
  • أما لو (لا قدر الله) غلبني الإجهاد و لم أستطع حتي القيام بالاختبارات فساعتها سأقوم بقدر الاستطاعة بتكلمة توثيقات المشروع و الأجزاء النظرية.
الأمر الوحيد المؤكد هو أنني لن أتوقف عن العمل علي المشروع بكل الجهد المتوافر لدي بإذن الله تعالي مهما كانت نوعية ذلك العمل؛ فالمهم هو الإنجاز و التقدم للأمام.

هناك 11 تعليقًا:

  1. لدي نفس المشكلة، لكن مع ذلك يكون رمضان بالنسبة لي هو شهر البرمجة، ربما لأني أقلل الحركة فأجلس جلسة طويلة أمام الحاسوب.
    أنصحك بالسحور وتأخيره فهو فيه بركة

    ردحذف
  2. أظن هناك مشكلةً أخري نتشارك فيها للقرب الجغرافي و هي الارتفاع الشديد لدرجة الحرارة، و ما يصحب هذا من عدم القدرة علي التركيز.
    نفعنا الله و إياك ببركة الصيام و السحور بمنه و كرمه.

    ردحذف
  3. وهذه اﻷيام تُعتبر من أطول اﻷيام في السنة، حيث أن الفرق بين الفجر والمغرب كبير جداً. لكن كل يوم تنقص هذه المسافة فيقل طول النهار.

    ردحذف
  4. نحن نصوم عدد ساعاتٍ وسطٍ و إن كان أكبر من السنين السابقة قليلاً؛ فمن المسلمين من يصوم ما يقرب من العشرين ساعة و منهم من يصوم حوالي الست ساعات فقط ^_^

    ردحذف
  5. أنا استطيع العمل اكثر و أنا جوعان، الصيام لا يؤثر كثيرا علي و الحمد لله.

    ردحذف
  6. خف علي نفسك من حسدي؛ أكاد أموت من العطش رغم أني لا أفعل أي شيءٍ متعبٍ في رمضان ^_^

    ردحذف
  7. اﻷخ زاهر يعيش في منطقة فوق مدار السرطان، لا أظنه جرب العيش في بلاد بين خط اﻷستواء ومدار السرطان. توجد عندنا منطقتين في السودان رمضان فيهما يمكن أن يكون أسخن من أي منطقة في الوطن اﻹسلامي، هما: بورتسودان و غرب مروي (منطقة غرب الخزان)

    ردحذف
  8. الشام ذو جوٍ معتدلٍ أميل للبرودة علي حد علمي، بل ربما يكون شديد البرودة للقرب من المسطحات المائية.

    ردحذف
  9. ألمسطحات المائية (البحار) لاتزيد البرودة، بل تزيد إعتدال الجو في الشتاء، وتزيد الرطوبة في الصيف على حد علمي

    ردحذف
  10. السلام عليكم
    اذا سمحت صف لى مصدر اتعلم منه علم الخوارزميات ؟
    جزاكم الله خيراونفع بكم

    ردحذف
    الردود
    1. و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته

      يمكنكِ تحميل عددٍ من ملفات الـpdf التي تشرح الخوارزمات من الموقع:
      http://kutub.info/

      و ستجدين منها هناك:
      http://kutub.info/library/book/11102
      http://kutub.info/library/book/9589
      http://kutub.info/library/book/9173
      http://kutub.info/library/book/786
      http://kutub.info/library/book/2285
      http://kutub.info/library/book/837
      http://kutub.info/library/book/6889
      علي سبيل الأمثلة.

      حذف